المشهد الليبي » اخبار ليبيا » ناطق لواء الصمود ينعي “هشام امسيمير” ويؤكد: غدرت به ترهونة
اخبار ليبيا

ناطق لواء الصمود ينعي “هشام امسيمير” ويؤكد: غدرت به ترهونة

نعى الناطق بإسم لواء الصمود التي يقودها صلاح بادي والمدرج ضمن قوائم العقوبات الأمريكية ومجلس الأمن، إحميدة الجرو، مقتل القيادي البارز هشام امسيمير، واصفا المصاب بالجلل في فقدانه.

وأكد الجرو، في تدوينة له، فجر اليوم الأربعاء، رصدتها “أوج”، أن امسيمير لم يتأخر في أي معركة من المعارك، موضحا أنه كان مع “فبراير” وأنصارها قلبا وقالبا، لكن غدر به من عصابات مارقة بمدينة ترهونة، بحسب تعبيره.

وألمح الجرو إلى فداحة المصاب، وهو ما أضطره لتأجيل نعيه ثلاثة أيام.

وكانت وسائل إعلام تابعة موالية لحكومة الوفاق، نقلت أن امسيمير، قتل غدرا بعدما استدرجه محمد الكاني في محاولة لإخراج مدينة ترهونة من دائرة النزاع العسكري الدائر منذ الرابع من الطير/أبريل الماضي، حيث رافقه خلال محاولة الصلح التي استدرج على إثرها، وفور ترجله من السيارة لبضع خطوات ظهر بعض المسلحين وأمطروه بوابل من الرصاص، ثم حملوا جثمانه في سيارة وفروا هاربين.

فيما لم تتضح حتى الان الاسباب الحقيقة وملابسات مقتل هشام امسيمير في ظل تكتم شديد من قبل حكومة الوفاق.

وبحسب مصادر عسكرية يعد هشام امسيمير” الممول الرئيس لجماعة الإخوان في ليبيا وقوات الوفاق المدعومة دوليا، والحاكم الخفي لمدينة مصراتة.