المشهد الليبي » اخبار ليبيا » المسماري يوضح اخر التطورات بطرابلس.. ويكشف عن ارقام صادمة ويتوعد هؤلاء بالمحاكمة
اخبار ليبيا ليبيا عاجل

المسماري يوضح اخر التطورات بطرابلس.. ويكشف عن ارقام صادمة ويتوعد هؤلاء بالمحاكمة

كشف اللواء احمد المسماري المتحدث الرسمي باسم القيادة العامة للجيش الوطني عن اخر تطورات الوضع بالعاصمة طرابلس في تصريحات جديدة بمؤتمر صحفي استثنائي من مدينة بنغازي.

وتوعد الناطق الرسمي بإحالة كل العسكريين المتورطين في ارتكاب جرائم ضد الليبيين إلى المحكمة العسكرية لمحاكمتهم.

وكشف المسماري عن تورط ضباط عسكريين في القوات الجوية بجرائم كبيرة ضد الشعب الليبي.

وأكد المسماري أن القوات المسلحة لبّت نداء الليبيين المتضررين من جرائم الإرهابيين والجماعات الإجرامية في بنغازي وغيرها والآن هي في طرابلس، مضيفاً أن القوات المسلحة تقاتل من أجل الوطن وليس لأجل مصالح شخصية.

وقال المسماري “الآن لدينا دولة كاملة تسير نحو طرابلس برلمانا وحكومة وجيشا”، ونقاتل من أجل كرامة الوطن وهذه رسالتنا لليبيين والمجتمع الدولي”.

وبشر المسماري بأن مستقبل الليبيين سيكون زاهرًا بتأمين من القوات المسلحة وهذا عهدها لهم.

وكشف المتحدث الرسمي في المؤتمر عن ارقام صادمة حيث لضحايا القتل والتعذيب والتفجيرات الارهابية في السنوات الماضية

وأشار اللواء المسماري إلى أن عدد ضحايا الاغتيالات في ليبيا التي أحصتها القوات المسلحة بالأسماء منذ عام 2011 وحتى 2019 وصل لنحو1401 ضحية، وأن إجمالي ضحايا القتل والتعذيب والتفجيرات الإرهابية من عام 2011 وحتى 2013 وصل 2352.

فيما بلغ إجمالي ضحايا القتل والتعذيب والتفجيرات الإرهابية من عام 2014 وحتى 2018 وصل 424 بينهم ضحايا عرب وأجانب، بحسب تصريحات المسماري.

ونوه المسماري في المؤتمر الصحفي إلى ان معركة القوات المسلحة أصبحت متضمنة الآن صد التدخل التركي في ليبيا، مشيراً إلى أن الاتفاقية المُبرمة بين حكومة الوفاق وتركيا أدخلت ليبيا في مشاكل خارجية في غنى عنها.

وكان المسماري قد أوضح سبب تقدم القوات المسلحة إلى منطقة السدادة جنوبي مدينة مصراتة، مؤكداً أن دوريات الاستطلاع تقدمت إلى منطقة السدادة لورود معلومات بوجود عناصر إرهابية.

وأضاف المتحدث الرسمي أن القوات المسلحة تجري عمليات استطلاع متقدمة لرصد أي تهديد أمني، مضيفاً أن القوات المسلحة تؤدي عمليات ممتازة بمختلف القطاعات العسكرية بالمنطقة الغربية.

وأكد اللواء احمد المسماري أن القوات المسلحة لم تعد على تخوم طرابلس بل تقدمت إلى داخل الأحياء الرئيسية فيها، مبيناً أن وحدات القوات المسلحة تقدّمت في مناطق متفرقة بمختلف القطاعات العسكرية.

وأفاد المتحدث الرسمي أن الانهيار في صفوف المجموعات المسلحة أصبح بشكل واضح الآن أمام التقدم الثابت للقوات المسلحة.

وقال المسماري أن السيادة الجوية لازالت مطلقة للقوات المسلحة في كامل ليبيا. مشدداً على أن معركة القوات المسلحة هي من أجل اجتثاث المجموعات الإرهابية وكذلك المجموعات الإجرامية وحرمانها من أي وجود في ليبيا.