المشهد الليبي » اخبار ليبيا » عودة السواتر الامنية.. مصدر: قوات مصراتة تستعد لمهاجمة هذه المجموعات في طرابلس
اخبار ليبيا

عودة السواتر الامنية.. مصدر: قوات مصراتة تستعد لمهاجمة هذه المجموعات في طرابلس

كشف مصدر أمني، عن استعداد قوات مصراتة لشن هجوم يستهدف الكتائب في العاصمة طرابلس أبرزها قوات ”غنيوة“.

وبعد انسحاب الجيش الوطني الليبي من طرابلس، دخلت قوات حكومة الوفاق الليبية، مرحلة الاقتتال فيما بينها، في محاولات منها لتوسيع نطاق نفوذها.

وقال الضابط في أمن العاصمة طرابلس، محمود النحيلي، إن مجموعات مسلحة تابعة لقوات مصراتة دخلت منطقة تاجوراء شرق طرابلس استعدادا للهجوم على مناطق نفوذ لقوات “ غنيوة“.

وأضاف النحيلي في تصريح نشره موقع “إرم نيوز“ أن قوات غنيوة وحلفاءها من بقية كتائب طرابلس تستعد لهذه المواجهة بإغلاق الطرق ووضع السواتر الترابية ونشر مسلحيها في شوارع ومباني منطقة بوسليم ومشروع الهضبة جنوب طرابلس.

من جهة أخرى، أكد النحيلي أن عناصر تابعة لقوة الردع قامت بخطف أحد العناصر التابعة لقوات مصراتة ، ويدعى ”مهند محمد المدني“، على خلفية معلومات تؤكد أن قوات مصراتة تستعد أيضا لتوجيه ضربة لقوة الردع بقيادة القيادي عبد الرؤوف كارة.

ووفق المصدر فإن قادة من قوات مصراتة وبعض العناصر من كتائب طرابلس عقدوا اجتماعا مساء الجمعة في مدينة زليتن غرب مصراتة.

وكشف النحيلي أن المجتمعين اتفقوا على تسليم المهام القيادية العسكرية لعناصر من الضباط الأتراك في سبيل تأمين الساحل الغربي، وكذلك المساندة القتالية، وأعمال حماية مداخل ومخارج مصراتة.

وتأتي تحركات الجماعات المسلحة بعد الإعلان عن شروط الخارجية الأمريكية لحكومة الوفاق بضرورة التخلص من الميليشيات وإحلال قوة نظامية مكانها.

ووفق مراقبين فإن السراج لم يكن أمامه سوى الاعتماد على قوات مصراتة لتكليفها بهذا الأمر لكونها تدين بالولاء لوزير داخليته.